السوق الأمريكي الإلكتروني

السوق الأمريكي الإلكتروني

 

الأسواق الالكترونية (Electronic Markets): هو شكل من أشكال التجارة الالكترونية والتي تسمح لجمهور المستهلكين بالتسوق عبر الانترنت، وشراء السلع والخدمات مباشرة من البائع وكما يعتبر أيضا وسيلة تسويق للمنتجات والسلع والخدمات عبر الانترنت ويمكن للشركات وأصحاب الأعمال الاستفادة من هذه العملية لتوصيل صورة جيدة للمستهلك.

الأسهم الأمريكية، المعروفة أيضاً باسم سوق الأسهم الأمريكي، مصالح الملكية في الشركات التي تختار إتاحة أسهمها للمستثمرين العامين. يسهل سوق الأسهم الأمريكي بيع وشراء الأسهم الأمريكية بين المستثمرين سواء كانوا المستثمرين أفراد أو شركات أو مؤسسات و هناك مكونان عن الأسواق الأمريكية – السوق الأساسي والسوق الثانوي.

  • السوق الأساسي. يتم تداول الأسهم الأمريكية لأول مرة علناً من خلال عملية تعرف باسم  الاكتتابIPO .
  • السوق الثانوي. و تتم من خلال جميع تداولات الأسهم الأمريكية اللاحقة بين المستثمرين لتسهل شراء وبيع جميع الأسهم، حيث أن معظم التداولات تتم من خلال السوق الثانوي عند التداول بين المستثمرين.

 

ماذا يحدث عند شراء الأسهم الأمريكية

يجب على المستثمرين تنفيذ معاملات شراء أو بيع الأسهم الأمريكية من خلال وسيط، و قد يكون الوسيط شخصاً فعلياً تخبره بما تشتريه وتبيعه، يمكن أن يكون هذا وسيطاً عبر الإنترنت يعالج المعاملة بالكامل إلكترونياً.

أوقات تداول الأسهم الأمريكية هي من أهم الأمور التي يجب عليك معرفتها عند الرغبة في دخول عالم التداول. فهذا السوق محدود بساعات عمل معينة، للغلق، والفتح، واعتمادًا على هذا التوقيت ستتمكن من غلق صفقاتك التي لم تنتهي بعد. أو فتح صفقات أخرى جديدة، فإذا لم تعطي بالًا لساعات العمل قد تجد نفسك تضيع الكثير من الفرص الاستثمارية. وتتحمل العديد من الخسائر، فإن مراعاة مواعيد العمل الخاصة بسوق التداول مع الالتزام بما يضمن لك أن تدير تداول مستقر داخل عالم الأسهم.

 

مؤشرات سوق الأسهم الأمريكية – السوق الأمريكي الإلكتروني

تحتوي البورصة الأمريكية على ألاف الشركات المدرجة بداخلها، والتي قد تتنوع، في الحجم. وكذلك في الاختصاص، لهذا عندما يوجد عدد من الشركات الكبيرة المعروفة بزيادة رأس المال وزيادة الإنتاجية التي تختص بمجال معين. يتم إنشاء مؤشر لها. وهذا من أجل مساعدة الاقتصاديين ومديري الصناديق، والتجار، والمستثمرين على قياس جزء من سوق الأوراق المالية.

 

مع برنامج الاستثمار الأنجح حول العالم

أصبح بإمكانك الاستثمار والتداول معنا بكل سهولة

 

أمثلة على مؤشرات البورصة الأمريكية 

  • مؤشر S & P 500:  يتضمن هذا المؤشر مجموعة مكونة من 500 شركة ضخمة موزعة بين بنوك وشركات ومؤسسات وتجمعات من الأفراد المختصين بزيادة الربح المادي
  • ومؤشر ناسداك 100: يضم هذا المؤشر مجموعة متنوعة من 100 شركة ضخمة مدرجة في بورصة ناسداك. ويضم شركات متنوعة في الصناعات، منها المالية، ومنها ما يختص بالتكنولوجيا.
  • مؤشر 30 داو جونز: يتتبع هذا المؤشر أداء سوق الأسهم الأمريكية، حيث يعكس الوضع الخاص بالقطاعات المهيمنة التي تساعد الاقتصاد الأمريكي، ويضم المؤشر مجموعة مختلفة من الشركات التي تختص بقطاعات متجددة ومتنوعة دائما حيث أنه منذ إنشائه في عام 1896، وهو يشهد انسحاب بعض الشركات والمؤسسات، ودخول شركات ومؤسسات أخرى على حسب الاقتصاد الخاص بكل شركة، وحاليًا يضم المؤشر شركات ضخمة مثل شركة آبل، وكوكولا، وديزني، وماكدونالدز، وميكروسوفت، ونيكي، وأمريكان اكسبريس، وغيرها الكثير، والكثير من الشركات.

 

كيفية تداول الأسهم الأمريكية في السوق الأمريكي الإلكتروني؟

  • لكي تتداول على الأسهم الأمريكية يجب أن تكون تمتلك بعض الأسهم في الشركات التابعة للبورصات الأمريكية في البداية. حتى يسمح لك بالتداول عليها من الأساس وفي النهاية نقول لا بد من معرفة كل اساسيات التداول. للفوز والمنافسة في الأسواق الإلكترونية.