السوق المالية تداول  | كيف يستطيع المُضارب تحويل نشاطه لإستثمار علي المدى البعيد؟

السوق المالية تداول 

السوق المالية تداول الأسهم بأكثر من طريقة من خلال منصات التداول المختلفة والتي تتيح لك تحليل السوق بشكل كامل وعلى حسب خبرتك تستطيع تكوين رأي عام عن السوق واتجاه الأسعار فيه وتقوم بأخذ قرار الشراء.

 

قرار الشراء وقرار البيع

  •   قرار شراء الأسهم

لو كنت مُضارب قصير المدى يجب أن تقارن أكثر من سهم من الأسهم المعروضة للبيع أمامك وتقوم بإختيار السهم الذي تتوقع أن يرتفع سعره بسرعة وبمجرد أن يرتفع سعره تبيع السهم فوراً.

 

  •   قرار بيع الأسهم

الفكرة أن بعض المضاربين أثناء وقت البيع الصحيح يتركون السهم دون بيعه آملين أن يرتفع أكثر وأكثر طمعاً في المزيد من الأموال ولكن يجب أن تُحكم عقلك في مثل هذا الوقت حتى لا تتعرض للخسارة.

 

الخسارة في المضاربة

الخسارة تكون قريبة منك جداً إذا كنت من المضاربين والمشكلة أن مُعظم المَاربين يصيبهم اليأس لفترة ولكن يعودون للسوق مرة أخرى بعقلية مختلفة.

 

السهم الأمثل للمضاربة

الشركة التي تنتمي لها يجب أن تكون شركة صغيرة مبتدئة حتي تكون الأسهم المعروضة منها للبيع رخيصة الثمن وبالتالي يكون هناك فرصة في صعود السهم والربح السريع.

 

المضاربة والإستثمار

  •       الإستثمار يحتاج لعقلية رزينة لا تفكر في الربح السريع كما يفعل المضاربين.
  •       المضارب يخسر الكثير من وقته لتحليل السوق يومياً.
  •       المستثمر يكفيه ساعتين يومياً لتحليل السوق.
  •       المضارب دائماً على حافة الخسارة.

 

فائدة المضاربة على المدى الطويل

علي الرغم من أن المُضارب يكون في توتر دائم وتكون مهنته أصعب من المستثمر طويل المدى إلا أن المضارب يتكون لديه خلفية معلوماتية وخبرة عن السوق تكون أقوى بكثير من المستثمر.

استثمر أموالك في البورصة العالمية لتحقق أرباح كبيرة في وقت قصير بدون مجهود من خلال فتح حساب مجاني بدون إيداع أموال…للبدء اضغط هنا

كيف يستطيع المُضارب تحويل نشاطه لإستثمار على المدى البعيد؟

 

  1.     البدء في المضاربة

المضارب في أغلب الوقت يكون لديه محفظة صغيرة لا تحتوي علي الكثير من الأموال.

  1.     مضاعفة رأس المال

يمكن للمُضارب مضاعفة الأموال الموجودة معه أكثر من مرة وتركها في المحفظة الخاصة به وعدم إنفاقها ليُصبح لديه مبلغ كبير.

  1.     من مُضارب لمستثمر

بعد أن تُعزز محفظتك وتملؤها بالأموال يمكنك أن تفكر في الإستثمار في سهم لمدى الحياة.

  1.     الفائدة من الإستثمار الطويل المدى

سيحافظ الإستثمار الطويل المدى للمُضارب علي أمواله ويستطيع أن يرتاح من الصفقات الصغيرة والخسارات الكثيرة التي توجود في المضاربة.

  1.     اختيار الشركة هو الأهم

قبل أن تشتري أي سهم وتستثمر فيه علي المدى الطويل يجب أن تتأكد من المكان الذي تضع مالك فيه.

 

اختيار السهم الإستثماري

  1.     أولاً لابد أن ترى كل الأسهم المعروضة للبيع للشركات العامة.
  2.     اختر خمسة أسهم مثلاً ترى لهم مستقبل.
  3.     والآن فاضل بين الأسهم التي اخترتها واختر سهم واحد فقط تكون متأكد أنه رابح علي المدى الطويل.
  4.     وأخيراً ابدأ في فحص ما تُقدمه الشركة التابعة للسهم من خدمات أو سلع بشكل تفصيلي.
  5.     يمكنك الآن التنبؤ بمستقبل الشركة فلو توقعت لها النحاج الباهر اشتري السهم دون تردد.

 

 

ملحوظة

لا تشتري السهم إلا لو كنت متأكد من الشركة مئة بالمئة لأن بعض الشركات تخسر وتعلن إفلاسها وقد تخسر نقودك معها وبالتالي فالأمر ليس ببسيط علي الإطلاق.

 

الإستثمار على المدى الطويل

ستكون فيه جزء حقيقي من الشركة التي تنتمي إليها وسيتم الأخذ بآرائك في الإدارة وفي كل الأشياء التي لها علاقة بمستقبل الشركة.

 

بيع السهم الإستثماري

بيع السهم الإستثماري على المدى الطويل سيعطيك ربح لم تكن تتخيله على الرغم من أن الأمر يحتاج لصبر إلا أن أرباحه جيدة جدا.ً