تعلم البورصة خطوة بخطوة 2019 | تداول الأسهم للمبتدئين FX680

يعتبر سوق البورصة من أكثر الأسواق إثارة وغموضاً بالنسبة للمستثمرين، وعليه فإن الاستثمار بالبورصة هو الحل الأمثل للأشخاص الذين يفضلون عدم الالتزام بمواعيد و أوامر من أحد، لذلك فإن تعلم البورصة خطوة بخطوة سيوصلك إلى طريق المكسب السريع ما دمت تتبع الخطوات بشكل صحيح.

بونص 200$ بدون إيداع – احجز حساباً مجانياً للتداول في الاسهم العالمية و تجارة العملات مع أفضل وسطاء التداول في العالم العربي … سجل الآن مجاناً ” تعلم التداول بدون خبرة ” ليتواصل معك أحد الخبراء

أهمية تعلم البورصة خطوة بخطوة 2019

تعلم البورصة خطوة بخطوة 2019 | تداول الأسهم للمبتدئين FX680
تعلم البورصة والأسهم للمبتدئين من الألف إلى الياء 2019 | FX680

إن تعلم البورصة خطوة بخطوة يقوم على أساس الرغبة بالتعلم ودخول سوق البورصة،

واختلاف أنواع البورصة ما بين بورصة العملات وبورصة العملات وبورصة المعادن وغيرها جعل الحاجة إلى تعلم أبجديات سوق العمل أمر ضروري ومُلح بالنسبة للمستثمر.

يمكنك حماية نفسك من مخاطر الاستثمار من خلال تعلم البورصة، وكلما زادت الرغبة لديك بتعلم المزيد من الخبايا عن سوق البورصة ستزيد حتماً فرصتك في تشكيل ذرع حماية لك ضد المخاطر، وبالتالي القدرة على المنافسة القوية في السوق.

تعلم البورصة خطوة بخطوة – من ستكون أنت؟

ينبغي عليك أن تحدد من ستكون من المتداولين أنت، هل ترغب أن تكون مضارباً أو مستثمراً،

وحتى يتسنى لك الاجابة عن هذا السؤال وتعلم البورصة خطوة بخطوة تعرف على مفهوم كل من المضارب والمستثمر و الآلية الخاصة بأداء كل منهما.

هناك الكثير يعتقد أنه مستثمراً ولكنه في حقيقة الأمر هو مضارب.

ما لا تعلمه أن الاختلاف الحقيقي بين المضاربة والاستثمار يكون في الهدف من التعامل مع الأصول.

المستثمر هو الذي يهدف إلى الاحتفاظ برأس المال وتنميته من أجل الحصول على عائد ثابت،

أما بالنسبة للمضاربة فالهدف يكون منها هو تحقيق الربح من فرق السعر عند عملية البيع أو الشراء.

تعلم البورصة للمبتدئين – أخطاء شائعة

تنتشر العديد من الأفكار والمعتقدات عن سوق البورصة، مما جعل البعض يُعرض عن الاستثمار في البورصة بسبب هذه الأفكار،

وحتى تضمن تعلم البورصة خطوة بخطوة يجب أن تطرد الأفكار السلبية بشأن المتاجرة بالبورصة.

وتعددت الأسباب حول تجنب البعض المتاجرة بالبورصة أهمها خوف المستثمر من خسارة جميع أمواله لأنه سمع أن أحدهم خسر كافة أمواله،

وأن آخراً أصيب بنوبة قلبية بسبب خسارته أيضاً، أو أحدهم انتحر.

في حقيقة الأمر أن سوق البورصة كأي سوق أخر تجري به المعاملات التجارية،

الاختلاف هو أن سوق البورصة تكون السلع عبارة عن أوراق مالية تتضمن الأسهم والسندات وغيرها،

وبالتالي فإن الخسارة تكون كما في جميع الأسوق الأخرى أي أنها لن تحدث إلا إذا باع المستثمر بأقل مما اشترى، وغير ذلك لن تحدث الخسارة.

الآن هل تستطيع أن تحدد إن كان سوق البورصة هو فعلاً سوق الخسارة كما يقول البعض أم أنه يستحق المغامرة.

تعلم البورصة خطوة بخطوة بـ 3 بنود فقط – طريقة تداول الاسهم للمبتدئين

  • بعد عزم النية بالاستثمار في البورصة عليك أن تحدد مقدار الأموال التي سوف تستثمر بها في البورصة،

واحرص على أن تكون هذه الاموال فائضة عن حاجاتك الشخصية، بمعنى أن الأموال لا تكون للمأكل أو المشرب أو ما شابه ذلك،

استثمر فقط في الأموال التي تستقطعها من أجل الادخار وزيادة مصروفاتك الشهرية.

نصيحة لك : لا تستثمر كافة أموالك الزائدة التي ترغب الاستثمار بها لأنك لا تعلم ماذا تخبئ لك الأيام،

ربما يحدث طارئ يجعلك تبيع ما لديك بشكل اضطراري من أجل سد حاجتك وبالتالي فأنت هنا قد تُعرض نفسك للخسارة.

هل بادر إلى ذهنك سؤال الأن ؟ إن كان سؤالك هو من الأفضل الاستثمار قصير الأجل أم طويل الأجل ؟ سأجيبك عليه في السطور القادمة.

قبل الاجابة عن السؤال يجب أن تعرف أن الاستثمار قصير الأجل يعني أنك ترغب بالخروج من السوق خلال وقت قصير،

أما بالنسبة للاستثمار طويل الأجل فهو عدم الرغبة في الحصول على الربح خلال فترة قصيرة.

وإجابة السؤال أنت من يحددها لأن احتياجاتك لا تناسب غيرك، فمثلاً أن تريد أن تسترد أموالك خلال فترة قصيرة،

أما غيرك فإنه يتعامل مع الاستثمار طويل الأجل أنه الادخار من أجل المستقبل.

يمكنك بدء الاستثمار في الأسهم والعملات مع شركة FXM وكخطوة أولى افتح حساب تجريبي للتعرف على آلية العمل واستشارة الخبراء في الشركة

حان الوقت لاختيار شركة التداول، يجب أن تختار الشركة وفق عدة شروط أهمها أن توفر الشركة المعلومات عن السوق بكافة جوانبه، وأن تحتوي الشركة على قسم تحليل فني وقسم تحليل أساسي يمدك بنتائج أعمال الشركات الموجهة لمساعدتك في بناء استراتيجية خاصة بك واتخاذ قراراتك الاستثمارية.

>>> قم بتحميل ” كتاب تعلم تجارة الاسهم للمبتدئين ممتاز جداً ” واستكشف أسرار البورصة <<<