كيفية المضاربة بالاسهم

تعتمد كيفية المضاربة بالاسهم على بيع وشراء الأسهم يوميًا من أجل استغلال فروقات الأسعار والربح من خلالها.

ولكن ما ينبغي عليك أن تؤمن به جيدًا هو أن تداول الاسهم اليومي لا يعتبر مصدر دخل ثابت ولا يمكن الإعتماد عليه.

وفي الواقع لم يصبح أحد من الأثرياء كما هو من خلال التداول اليومي ولكن ذلك يحدث من خلال الإستثمار في الاسهم طويل الأجل.

ومع ذلك إذا كنت ما تزال مصرًا على فهم وتعلم كيفية المضاربة بالاسهم فإليك فيما يلي كل ما تود معرفته وكيف يمكنك تجنب خسارة أموالك بأقصى درجة ممكنة.

 

كيفية المضاربة بالاسهم

 

كيفية المضاربة بالاسهم

من أجل البدء في المضاربة في سوق الاسهم لابد أن تقوم بفتح حساب لدى شركة وساطة عبر الإنترنت.

هذه هي أفضل طريقة للتداول اليومي حيث أن شركات التداول تمكنك من الوصول للسوق وبيع وشراء الأسهم في اي وقت من منزلك.

ولكن عند اختيار وسيط للمضاربة اليومية في سوق الأسهم لابد من التركيز على عدة عوامل وأهمها ما يلي:

  • أن يكون الوسيط مضمون وله سمعة طيبة بين المتداولين.
  • لابد أن تكون تكاليف التعاملات منخفضة حتى لا تتآكل الأرباح.
  • أن يوفر الوسيط دعم فني سريع ومتجاوب في حل المشاكل والرد على الإستفسارات.
  • توافر الحساب التجريبي من أجل اختبار الإستراتيجيات وتقييمها أولًا قبل التداول الحقيقي.

نصائح هامة للمضاربين في الأسهم

هناك الكثير من النصائح والحيل التي ينبغي على كل مضارب في سوق الأسهم أن يكون على دراية جيدة بها.

ولكن يمكن التركيز على ثلاث نصائح والتي تعتبر هي الأهم وهذه النصائح كما يلي:

تداول بالأموال التي تتحمل خسارتها:

  • عند البدء في تداول الأسهم بشكل يومي لابد من تحديد ميزانية معينة للتداول.
  • ويجب أن يكون هذا المال خاص بك فلا تقترض أبدًا، كذلك لابد أن تكون قادرًا على تحمل خسارته.

ابدأ بمبلغ قليل حتى تحصل على الخبرة:

  • بعد تحديد ميزانية معينة للمضاربة في سوق الأسهم لا تقم باستخدامها كلها من البداية.
  • ولكن بدلًا من ذلك ركز على اكتساب الخبرة والتعلم في البداية ولا تستثمر الكثير من المال كذلك لا تستخدم الرافعة المالية.

اضغط هنا الآن وشاهد كيف يمكنك الحصول على المال بطريقة مضمونة و حلال!

لا تترك وظيفتك الأساسية:

  • عندما تبدأ في المضاربة في سوق الأسهم قد يكون الحظ في صالحك فتربح بعضًا من المال.
  • ولكن هذا لا يدل على نجاح استراتيجيتك بشكل كامل وخاصةً إذا كان اتجاه السوق صعوديًا..
  • حيث أنه لابد من تقييم الإستراتيجية ومعرفة مدى نجاحها عندما يكون السوق هابطًا أيضًا.

كيفية اختيار الأسهم للمضاربة اليومية

إن سوق الاسهم مليء بالآلاف من الشركات المدرجة في البورصة ولكن ليست جميع هذه الأسهم مناسبة للمضاربة.

كمتداول يومي في سوق الأسهم لن تهمك البيانات المالية للشركة كثيرًا ولكن بدلًا من ذلك سوف تحتاج للتركيز على عوامل أخرى هامة جدًا وأهمها ما يلي:

السيولة المرتفعة

  • دائمًا ما يفضل المتداولون بشكل يومي سوق الأسهم وذلك لأنه يتمتع بسيولة عالية جدًا.
  • السيولة العالية تضمن نزاهة السوق بحيث لا يمكن لأي متداول أن يؤثر على الأسعار.
  • كما أنها تمكنك من بيع وشراء الأسهم في أي وقت وبدون تأخير الأمر الذي قد ينتج عنه خسائر فادحة.
  • سوق العملات هو الآخر يعتبر من الأسواق المناسبة للتداول اليومي نظرًا للسيولة الهائلة به.

التقلب المستمر

  • يجب التركيز أيضًا على وجود تقلبات في أسعار الأسهم التي ترغب في التداول بها ولكن بشكل معتدل.
  • إن الربح من التداول يكون من خلال فروقات الأسعار اليومية حيث تشتري بسعر منخفض وتبيع بسعر أعلى.
  • ولكن لا ينبغي أن يكون التقلب شديدًا حيث أن ذلك يرفع من نسبة المخاطرة كما في سوق العملات الرقمية مثلًا.

وأخيرًا وليس آخرًا عليك الحذر جيدًا من ابتاع العاطفة في التداول اليومي حيث أن ذلك قد يجعلك تخسر كل أموالك، أما إذا شعرت أنك لست مؤهلًا لتعلم كيفية المضاربة بالاسهم في الوقت الحالي فيمكنك التركيز على الإستثمار طويل الأجل أو وضع أموالك في المحافظ الإستثمارية.

 

كيفية المضاربة بالاسهم