كيف اشتري أسهم عالمية؟ شرح للمبتدئين خطوة بخطوة

أصبح الجميع يتساءل كيف اشتري أسهم ؟ حيث يعتبر الإستثمار في الأسهم من أفضل الإستثمارات حاليًا،

فكما شهدنا خلال أزمة كورونا تعافى سوق الأسهم سريعًا وتحديدًا قطاع التكنولوجيا وقطاع الرعاية الصحية وقطاع الترفيه المنزلي.

كما أن الإستثمار في الأسهم يعتبر من أكثر أنواع الإستثمارات تحقيقًا للأرباح بالإضافة إلى أنه يتجاوز التضخم.

كل هذه الأسباب تجعل من سوق الأسهم وسيلة جيدة لتنمية رأس مالك على المدى الطويل.

وقد تظن أن الإستثمار في الأسهم هو أمر صعب ويحتاج إلى الكثير من الخطوات ولكنه في الواقع ليس كذلك إطلاقًا،

حيث يمكنك شراء الأسهم وإدارة محفظتك الاستثمارية من خلال عدة خطوات بسيطة والتي نناقشها معكم فيما يلي.

 

كيف اشتري أسهم

 

كيف اشتري أسهم عالمية: افتح حساب تداول

بالطبع سوف تكون أول خطوة للإجابة على سؤال كيف اشتري أسهم هي فتح حساب لدى إحدى شركات التداول عبر الإنترنت.

يعتبر هذا الخيار هو الأفضل والأسهل لشراء الأسهم، ولكن يمكنك أيضًا شراء الأسهم عبر البنوك الاستثمارية وغير ذلك.

وتوجد هناك الكثير من شركات الوساطة المتوفرة على الإنترنت إلا أنه ينبغي اختيار الشركة بشكل جيد.

أهم ما يجب التركيز عليه في شركة التداول هو تكاليف المعاملات والدعم الفني وأنواع الحسابات وغير ذلك.

احرص على اختيار الشركات التي توفر حسابات اسلامية خالية من الفوائد الربوية حتى لا تقع في الإثم.

وتوجد هناك خيارات أخرى للإستثمار في الأسهم إذا كنت لا تعرف الكثير عن السوق أو ليست لديك الخبرة الكافية،

فيمكنك اختيار الاستثمار مع مستشار آلي أو في الصناديق الاستثمارية والتي يقوم بإدارتها خبراء في السوق بالنيابة عن المستثمرين.

انضم الآن لأفضل المحافظ الاستثمارية الإسلامية وحقق أرباحًا كبيرة جدًا مع خبراء الإستثمار

وضع ميزانية محددة للإستثثمار

عند البدء في سوق الأسهم لابد من تحديد الميزانية التي سوف تستثمرها بالضبط فهذا من شأنه أن يساعدك على النجاح.

الميزانية المخصصة للإستثمار في الأسهم يجب أن تتوافق مع أهدافك من دخول سوق الأسهم واحتياجاتك الشخصية.

ولا يمكن تحديد أفضل مبلغ لدخول الأسهم، ولكن الكثير من الشركات تقبل حد أدنى منخفض جدًا،

وهو ما يعتبر مناسب للكثير من المبتدئين في سوق الأسهم حيث يمكنهم البدء دون الحاجة إلى مبلغ كبير.

ولكن تذكر أن المبلغ الذي تستثمره في الأسهم سوف يكون له تأثير كبير على عدة أشياء أخرى..

وأهمها هو قدرتك على شراء أسهم معينة وعدد الأسهم التي يمكنك شراؤها.

التركيز على المدى الطويل

توجد هناك المئات من الإستراتيجيات المعقدة في سوق الأسهم ولكن لحسن الحظ لست بحاجة إلى تعلمها.

في الواقع إن الكثير من المستثمرين الناجحين جدًا يتبعون إستراتيجيات بسيطة إلى حد ما،

وتتفق هذه الإستراتيجيات في أنها تكون على المدى الطويل والذي يعتبر السبيل الأفضل للاستثمار في سوق الأسهم.

وذلك لأن السوق يميل للإرتفاع بمرور الوقت بالرغم من أنه قد يكون متقلبًا على المدى القصير.

لذلك احرص على ترك أموالك في سوق الأسهم لمدة طويلة تزيد عن الخمس سنوات مثلًا،

ولا داعلي لأن ترهق نفسك بالنظر إلى أسهمك كل يوم طالمًا أنك لا تتداول بشكل يومي.

إدارة محفظة الأسهم الخاصة بك

بعد شراء الأسهم يتوجب عليك إدارة محفظتك الإستثمارية بشكل جيد، وذلك من خلال اتباع عدة استراتيجيات هامة.

احرص على تنويع استثماراتك بين قطاعات مختلفة وكذلك شركات متنوعة كلما أمكن ذلك.

كذلك قم بإعادة إستثمار الأرباح الخاصة بك فهذا من شأنه أن يزيد من حصة في سوق الأسهم.

من الهام أيضًا أن تقوم بمتابعة الأسهم التي تستثمر فيها أموالك باستمرار وذلك من أجل إجراء التعديلات في حال لزم الأمر.

احرص على الاطلاع على البيانات المالية الخاص بالشركات التي تستثمر فيها أموالك حتى تعرف هل هي مناسبة للاستثمار وتمتلك احتمالات نمو جيدة على المدى الطويل أم لا.

كيف اشتري أسهم