ما هو الفرق بين الحصة والسهم بالتفصيل؟

يهتم الكثير من المستثمرين في سوق الأسهم بمعرفة ما هو الفرق بين الحصة والسهم وما يميز كلًا منهما عن الآخر، كما يهتم البعض بمعرفة أنواع الأسهم والأوراق المالية الأخرى، وهذا ما نناقشه معكم بالتفصيل في هذا الموضوع.

يعتبر سوق الأسهم من الأسواق الكبيرة جدًا وهو من أهم الأساسيات في الاقتصاد إذ أنه يمثل أحد أهم الوسائل لدعم الشركات المختلفة كما أن له دور كبير في حماية رأس المال من العوامل التي تؤثر عليه مثل التضخم وانخفاض القيمة وما إلى ذلك، إليك فيما يلي أهم ما تود معرفته عن سوق الأسهم وما هو الفرق بين الحصص والاسهم وأهمية كلًا منهما.

 

الفرق بين الحصة والسهم

 

الفرق بين الحصة والسهم

السهم هو عبارة عن جزء صغير جدًا من ملكية الشركة يحصل عليه المساهم عند دفع سعره.

عندما تنتقل ملكية السهم إلى المساهم فإنه يحصل على العديد من الحقوق لدى الشركة.

أما الحصة فهي عبارة مجموع ما يملكه المساهم من أسهم في شركة ما كما أن معناها قد يمتد أكثر من ذلك ليشمل مفاهيم أخرى في سوق الأسهم وخارجه.

وللتوضيح نضرب مثالًا على ذلك:

  • لنفترض مثلًا أن شخصًا ما يمتلك العديد من الأسهم في شركة أمازون.
  • هذا الشخص يمتلك حصة من شركة أمازون بغض النظر عن عدد الأسهم التي يمتلكها.
  • وكلما كان عدد الأسهم الأكبر كلما كانت حصته أكبر من تلك الشركة والعكس صحيح.
  • ولكن عند الحديث عن الأسهم التي يمتلكها هذا الشخص فإنه لابد من تحديد عددها بشكل واضح.
  • ويمكن أن يستخدم مصطلح الحصة في الكثير من الأسواق الأخرى أيضًا مثل سوق العقارات.
  • وذلك عندما يساهم أكثر من شخص في امتلاك عقار واحد يكون لكل منهما حصة والتي تتمثل في نصيبه من هذا العقار.

استثمر الآن في أفضل المحافظ الاستثمارية الإسلامية للحصول على أعلى نسبة أرباح ممكنة وآمنة!

ما هو سوق الأسهم؟

تمثل الأسهم ملكية جزئية أو حقوق ملكية من شركة معينة، فعندما تشتري سهمًا فأنت بذلك تشتري جزء صغير من الشركة.

ولنفترض مثلًا أن هناك شركة متداولة في البورصة وسعر السهم الخاص بها هو 50 دولار لكل سهم.

فإذا قمت باستثمار 2500 دولار في هذه الشركة فأنت بذلك سوف يكون لديك 50 سهم بسعر 50 دولار للسهم.

ولنفترض أيضًا أن عدد الأسهم في هذه الشركة هو 500 سهم بسعر إجمالي 25000 دولار.

في هذه الحالة أنت تمتلك حصة من ملكية الشركة تقدر بـ 10% من إجمالي حقوق ملكية الشركة.

وعندما تشتري سهم في أي شركة فسوف يكون بإمكانك جني الأرباح والحصول على العديد من الحقوق.

في المثال السابق إذا افترضنا أن سعر السهم ارتفع بعد ذلك فأنت بذلك سوف تكسب المال أيضًا.

إذا ارتفع سعر السهم من 50 إلى 75 دولار (زيادة بنسبة 50٪) فسترتفع قيمة استثمارك بنسبة 50٪ لتصل إلى 3750 دولار.

وبطبيعة الحال يعتبر العكس صحيح أيضا، أي أنه إذا كان أداء هذه الشركة ضعيفًا، فقد تنخفض قيمة أسهمك إلى أقل مما اشتريتها وفي هذه الحالة سوف تخسر المال إذا قمت ببيعها.

وتوجد هناك العديد من الأسباب التي تدفع الشركات من أجل طرح الأسهم في السوق.

أهم هذه الأسباب هو الحصول على الاستثمارات من أجل إدارة عملياتها والتوسع في مناطق جديدة وما إلى ذلك.

 

الفرق بين الحصة والسهم