هل تداول العملات مربح وكم من المال يمكن أن يحقق الفوركس 2021؟

بعد القليل من التجول في صفحات الإنترنت وقراءة بعض التجارب الناجحة أو الفاشلة في سوق العملات قد تطرح سؤالًا هامًا على نفسك، هل تداول العملات مربح أم أنه خدعة؟

وفي الواقع لا يمكن الإجابة على هذا السؤال بنعم أو لا، ولكن من خلال استراتيجية تداول قوية، وإجراء التحليل الفني للسوق مع المعرفة والخبرة العملية في سوق الفوركس يمكنك أن تربح الكثير من المال عن طريق تداول العملات الأجنبية.

وإذا ما نظرنا إلى حجم التداول اليومي في سوق الفوركس والذي يتجاوز 6 مليارات دولار، نجد أنه أكبر سوق استثماري في العالم وهذا إن دل فإنما يدل على أهميته وإمكانية تحقيق أرباح كبيرة من خلاله.

ومع ذلك فإنه مثل أي سوق آخر توجد به مخاطر مختلفة والتي ينبغي عليك الحذر منها جيدًا حيث أنها قد تؤدي إلى خسارتك.

ومع ذلك لا داعي للقلق أبًا حيث نقدم لكم فيما يلي أهم العوامل التي ينبغي عليك دراستها والإهتمام بها جيدًا من أجل النجاح في سوق تداول العملات.

 

هل تداول العملات مربح

 

تعلم استراتيجيات إدارة المخاطر

إن عملية إدارة المخاطر تعتبر واحدة من أهم العوامل التي تساهم في نجاح التداول أو الإستثمار في أي سوق.

ولكن أهميتها في سوق الفوركس أكبر من أي سوق آخر وذلك نظرًا لوجود عدة مخاطرة حتمية فيه.

يمكنك تعلم إدارة المخاطر من خلال قراءة الكتب حول هذا الموضوع والانضمام إلى الدورات التعليمية وما إلى ذلك.

كل هذا سوف يجعل من السهل عليك تطوير استراتيجيات إدارة المخاطر والتحكم بها وتقليلها أو منعها.

احرص على تنويع المحفظة

بالرغم من أن تنويع المحفظة الإستثمارية يعتمد بشكل كبير على رأس المال المخصص للإستثمار إلا أنه عنصر ضروري جدًا لضمان عدم خسارة أموالك.

في محفظة مثالية يجب ألا تتجاوز نسبة تداول العملات أكثر من 20% من إجمالي الإستثمارات.

وبالطبع يمكن أن يختلف ذلك من مستثمر لآخر حسب الإستراتيجية المتبعة وطريقة الاستثمار المُفضلة.

قم بتنويع محفظتك بين الاستثمارات الأخرى مثل الأسهم والذهب وغير ذلك بحيث إذا خسرت من أحدها يمكنك التعويض من الآخر.

اضغط هنا الآن وانضم إلى أفضل المحافظ الاستثمارية الإسلامية مع أكبر المدراء والخبراء في السوق

قم بتطوير استراتيجية التداول

إن تطوير إستراتيجية تداول هو أمر ضروري وحتمي وينبغي على كل مستثمر أن يقوم به من أجل تحقيق النجاح، وفيما يلي إليك أهم المعلومات التي ينبغي أن تركز عليها عند وضع استراتيجية تداول العملات الخاصة بك:

  • لا توجد هناك استراتيجية تداول مثالية وناجحة تعمل في جميع حالات السوق المختلفة.
  • النجاح في تداول العملات يعتمد على إستراتيجيات مختلفة لأوضاع السوق المختلفة مثل الإرتفاع والركود.
  • لذلك لكي يكون المتداول ناجحًا فلابد أن يقوم بتطوير مجموعة مختلفة من الإستراتيجيات.
  • ويمكنك العمل على اختبار هذه الإستراتيجيات بحساب تجريبي أولًا قبل تطبيقها بشكل عمي.
  • هذا سوف يساعدك على اكتشاف الثغرات ونقاط الضعف فيها وبالتالي يمكنك جعلها أفضل.
  • تجنب التداول العاطفي واحرص على الالتزام بالإستراتيجية التي تضعها لنفسك.
  • احرص على متابعة أخبار السوق بشكل دوري ومستمر حيث أنها تعتبر من أهم العوامل المؤثرة على السوق كما يعتبرها البعض “محركات السوق”.

هل الرافعة المالية مناسبة للمبتدئين؟

سواء بالنسبة للمبتدئين أو المحترفين يجب أن يكون هناك حذر شديد عند التداول من خلال الرافعة المالية،

وذلك لأن تؤدي إلى ارتفاع نسبة المخاطرة بشكل كبير، ولكن بالنسبة للمبتدئين الأقل خبرة سوف يكون أكثر خطورة بالطبع.

وتختلف الرافعة المالية من وسيط لآخر حيث تقدم بعض شركات التداول ما يصل إلى 1:50.

الرافعة المالية قد تؤدي إلى مضاعفة أرباحك بشكل كبير ومع ذلك فإنه قد تؤدي إلى خسارة رأس المال بأكمله ولذلك عليك تجنبها دائمًا.

كلمة أخيرة

إذن لا توجد هناك إجابة محددة على السؤال هل تداول العملات مربح ولكن ذلك يعتمد على عوامل كثيرة ومتنوعة.

ومن الأمور التي ينبغي على دراستها جيدًا وفهمها في الفوركس هو مشروعية تداول العملات.

تداول العملات هو جائز شرعًا طالما أن يلتزم بشروط الشريعة مثل التقابض في المجلس وعدم وجود الربا أو الغرر.

ولكن الأمر يشتمل على تفاصيل أكثر من ذلك لا يتسع لها المقام وينبغي عليك البحث عنه جيدًا ودراستها.

 

هل تداول العملات مربح